أبـــحث داخــــل الــموقـــع

شويغو: تواجه أفغانستان حرب أهلية / الإرهاب تهديد رئيسي لاستقرار الشرق الأوسط


ذكر وزير الدفاع الروسى اليوم ان تحالف الناتو لم يحقق اية نتائج ملموسة فى افغانستان خلال العشرين عاما الماضية ومن المحتمل ان تواجه البلاد حربا اهلية بعد مغادرة التحالف .

وقال وزير الدفاع الروسى سيرجى شويغو فى مؤتمر موسكو التاسع حول الامن الدولى " ان التطورات فى افغانستان تتطلب اهتماما خاصا من الدول المجاورة والمنظمات الدولية " .

واشار شويغو الى انه بعد انسحاب قوات الناتو من المحتمل ان تستأنف الحرب الاهلية فى افغانستان وان هذه الحرب الاهلية سترافقها عواقب سلبية بما فى ذلك زيادة تدهور سبل معيشة الناس والهجرة الواسعة الانتشار وانتشار التطرف الى الدول المجاورة .>

واكد وزير الدفاع الروسى ان الارهاب تهديد رئيسى للاستقرار فى الشرق الاوسط وافريقيا 

وقال شويغو: "تشكل مختلف المنظمات الإرهابية التهديد الرئيسي لاستقرار المنطقة. بعد القضاء على داعش في سوريا والعراق، بدأت الميليشيات المدربة في الهجرة بنشاط إلى بلدان أخرى، تم نقل معظمها إلى ليبيا، فضلا عن الخلايا الإرهابية في مالي وجمهورية أفريقيا الوسطى وموزمبيق.

ومن ناحية اخرى ، وفقا لما ذكره شويغو ، فان نشر صواريخ امريكية متوسطة المدى فى اسيا يمكن ان يهدد المناطق الشرقية لروسيا .

واشار الوزير الروسى الى انه بعد انسحاب الولايات المتحدة من معاهدة الاسلحة النووية متوسطة المدى ، لم يعد هناك اى حد لانتاج ونشر صواريخ من هذه الفئة ، بما فيها اسيا .

وتابع: "من وجهة نظر عسكرية، يمكن لمزيج من مكونات الصواريخ الهجومية وأدوات الدفاع المضادة للصواريخ أن يغير ميزان القوى ليس فقط في المنطقة ولكن في جميع أنحاء العالم. وإذا تقرر نشر القذائف المتوسطة المدى، فإن ذلك يشكل تهديدا للمناطق الشرقية من الاتحاد الروسي.

واكد شويغو ان دول جنوب شرق اسيا اضطرت الى تشكيل تحالفات مماثلة مع الناتو تحت ضغوط اقتصادية خارجية .

وأضاف: "تستخدم الضغوط الاقتصادية العدوانية لإحداث تغيير في سياسات البلدان المستقلة، وهذا اتجاه آخر في الآونة الأخيرة. وفي هذا الصدد، تستخدم الجزاءات المالية والاقتصادية استخداما فعالا، وتستخدم في استكمالها سياسة القوة والحوادث العسكرية الاستفزازية وحملات نشر المعلومات الكاذبة. وقد أعرب عن أنشط حالة من هذه المسألة في جنوب شرق آسيا. وقد اضطرت دول المنطقة إلى اختيار تشكيل تحالفات مماثلة للناتو، وقد تم فرض ذلك عليها.أيضا، فإن مشاركة سفن حلف شمال الأطلسي في المناورات العسكرية في جنوب شرق آسيا تزيد من مخاطر الحوادث العسكرية.

وقال شويغو: "حتى مكافحة الإرهاب أصبحت الآن مشكلة أقل حدة من مشكلة إنشاء تحالفات عالمية وتصنيف "نحن وهي".

واضاف "لقد ركزنا في الاونة الاخيرة على المشاكل المرتبطة بمكافحة الارهاب في عالم متعدد الاقطار. واليوم، هناك اتجاه جديد قادم - تشكيل تحالفات عالمية وتصنيف "نحن وهي".

وقال وزير الدفاع الروسى ان تحالف الناتو يختبر الطرق لنقل القوات بسرعة الى حدود روسيا وبيلاروسيا .

وقال ان تحالف شمال الاطلنطى يزيد من عدد طوابير المجموعات عالية الاستعداد ويختبر طرقا لنقل القوات الى الحدود الروسية والبيلاروسية بسرعة .

واستشهد بمناورات " المدافع عن اوروبا " الاخيرة التى جرت خلالها عمليات هجومية على الجبهة الشرقية للناتو كمثال على ذلك .

واشار شويغو الى ان زيادة الميزانية العسكرية للدول الاعضاء فى الناتو ستساعد فى تكثيف المواجهة العسكرية فى اوربا .

وذكر الوزير بالحكومة الروسية ان قمة الناتو الاخيرة فى بروكسل اكدت ان التكتل اصبح تحالفا سياسيا وعسكريا عالميا يهدف الى احتواء روسيا والصين .

واكد شويغو ان القرارات التى اتخذت فى القمة بزيادة الميزانية العسكرية للدول الاعضاء وتعزيز امكانات الردع النووى ستعزز المواجهة العسكرية فى اوربا لعدة سنوات .

ويعتقد شويغو ان اقتراح بروكسل بمواصلة الحوار الرسمى فى اطار مجلس روسيا والناتو لا يقلل من التوترات فى العلاقات الثنائية خاصة وان بعض الدول الاوروبية مهتمة بتصعيد الصراع .

وقال شويغو ايضا ان اوكرانيا اثارت ازمة اخرى في دونباس عشية قمة حلف شمال الاطلسي في بروكسل في 14 حزيران/يونيو.

وقال ان اوكرانيا اثارت ازمة اخرى فى دونباس عشية القمة فى بروكسل

Tags

إرسال تعليق

0 تعليقات
يرجى اضافة تعليق عند الانتهاء من قراءة المقال

Top Post Ad

تابع الاتجاه نيوز على تويتر