أبـــحث داخــــل الــموقـــع

العراق: الملك عبد الله والرئيس السيسي يهبطان في بغداد لإجراء محادثات "مشروع بلاد الشام"


وصل العاهل الاردني الملك عبد الله والرئيس المصري عبد الفتاح السيسي اليوم الاحد الى العراق في قمة ثلاثية تهدف الى اقامة علاقات وثيقة وبناء تحالف جيوسياسي في المنطقة المضطربة.

والتقى الرئيس العراقي برهم صالح بالسيد السيسي على مدرج المطار ثم استقبل الملك عبد الله في مطار بغداد الدولي.

ويعتبر وصول السيسي أول زيارة يقوم بها رئيس مصري منذ غزو العراق للكويت في عهد الرئيس السابق صدام حسين في عام 1990.

وبالرغم من ان العلاقات بين الثلاثة لم تكن دائما وثيقة ، الا انهم اعادو بناء العلاقات منذ الغزو الذى قادته الولايات المتحدة للاطاحة بصدام حسين فى عام 2003 وقلب النظام السياسى فى بغداد .

ومنذ تولي السيد صالح منصبه في عام 2018 ثم في عهد رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي، سعت بغداد إلى إعادة التواصل مع جيرانها ، واجتمع كبار الوزراء لعدة جولات لإجراء محادثات لتعزيز العلاقات التجارية والسياسية منذ عام 2019. وقد أطلقوا على التعاون اسم "المشرق الجديد".

وكان من المفترض ان يعقد اجتماع الاحد في اذار/مارس الماضي الا انه تأجل بسبب حادث قطار دامي في مصر في ذلك الشهر ومؤامرة الفتنة في الاردن التي شارك فيها مستشار سابق للملك والاخ غير الشقيق.

ويهدف الاجتماع الى المساعدة فى تعزيز التعاون المتزايد حول المصالح الامنية والاقتصادية المشتركة بين الثلاثة .

وقد عقد الثلاثة اتفاقيات حول ربط شبكات الكهرباء للسماح ببيع وتقاسم الطاقة لمساعدة العراق على تقليل اعتماده على واردات الكهرباء والغاز الايراني لوقف انقطاع التيار الكهربائى بشكل كبير . 

كما يعمل الشركاء على إبرام اتفاق لتصدير النفط الخام العراقي عبر الأردن إلى مصر أو إلى الأسواق الدولية.

ويعتزم العراق ايضا بناء خط انابيب نفط بطاقة مليون برميل يوميا لتصدير النفط الخام من ميناء العقبة الاردني. 

Tags

إرسال تعليق

0 تعليقات
يرجى اضافة تعليق عند الانتهاء من قراءة المقال

Top Post Ad

تابع الاتجاه نيوز على تويتر