أبـــحث داخــــل الــموقـــع

مصادر - مقتل شخصين في قتال بين ألوية انفصالية في عدن اليمنية


قالت مصادر أمنية يوم الخميس إن اشتباكات بين ألوية من الحركة الانفصالية الجنوبية الرئيسية في اليمن أسفرت عن مقتل مقاتلين وإصابة 15 شخصا، بينهم مدنيون، في مدينة عدن الساحلية.

عدن هي المقر المؤقت للحكومة اليمنية المدعومة من السعودية، وقد شهدت تصاعد التوترات بين الحكومة والمجلس الانتقالي الجنوبي حول السيطرة على المدينة والجنوب الأوسع. وتمسك حركة الحوثيين بمعظم الشمال. 

وقال سكان إن إطلاق نار متكرر سمع ليلة الأربعاء في حي الشيخ عثمان المكتظ بالسكان في عدن. 

وقالت المصادر ان القتال الذى اندلع لمدة ساعتين اندلع عندما حاول احد الالوية التى تحرس نقطة تفتيش نزع سلاح قافلة اخرى . وقالوا إنها توقفت عندما أمر زعيم المجلس الانتقالي الجنوبي عيدروس الزبيدي كلا الجانبين بالانسحاب.

وأظهرت مقاطع فيديو على وسائل التواصل الاجتماعي مقاتلين مسلحين ببنادق هجومية من طراز AK-47 يركضون في شوارع مزدحمة. ولم نتمكن من التحقق من اللقطات بشكل مستقل.

يقاتل تحالف عسكري بقيادة السعودية الحوثيين المتحالفين مع إيران منذ أكثر من ست سنوات، لكن فصائل متعددة تتنافس أيضا على السلطة.

المجلس الانتقالي الجنوبي والحكومة المعترف بها دوليا حليفان اسميان في ظل التحالف، لكن قواته استولت مرتين على عدن خلال النزاع، مما دفع المملكة العربية السعودية إلى التوسط في اتفاق هش لتقاسم السلطة في عام 2019.

وتقوم قوات المجلس الانتقالي الجنوبي، التي تدعمها دولة الإمارات العربية المتحدة، شريك الرياض، بدوريات في المدينة واستيلاءها على العديد من المباني الحكومية، بما في ذلك مكاتب وكالة الأنباء الرسمية.

ومن شأن عدم الاستقرار في عدن أن يزيد من تعقيد جهود السلام التي تقودها الأمم المتحدة لضمان وقف إطلاق النار اللازم لإنهاء الحرب التي أودت بحياة عشرات الآلاف من اليمنيين وتركت الملايين يواجهون المجاعة. 

Tags

إرسال تعليق

0 تعليقات
يرجى اضافة تعليق عند الانتهاء من قراءة المقال

Top Post Ad

تابع الاتجاه نيوز على تويتر