أبـــحث داخــــل الــموقـــع

دوالي الساقين .. الأسباب .. والعلاج

دوالي الساقين عبارة عن ظهور لأوردة وشعيرات دموية تحت الجلد في الساقين تبدو زرقاء اللون نتيجة تضخم الأوردة الدموية في هذه المنطقة مما يؤدي إلى شعور مريض الدوالي بألم وثقل وتورم الساقين، لذا نقدم لكم أعراض الدوالي وأسبابها  وكيفية علاجها حسب ما يؤكده الأطباء .



الأعراض:-

1- الشعور بالألم في الساق .
2- تورم الساقين .
3- الإحساس بثقل الساق  .


الأسباب:-

1- الوقوف لفترات  طويلة بدون حركة .
2- يحدث ضعف لجدران الاوردة نتيجة خلل في بعض البروتينات الهامة مثل بروتين "الكولاجين" الذي يمنح الاوردة القوة، وبروتين "الاليستين"الذي يمنحها القوة، ولذلك تزيد فرصة الاصابة بدوالي الساقين.
3- تصيب دوالي الساقين السيدات الحوامل نتيجة ضغط الرحم على أوعية الحوض .
4- ارتداء الملابس الضيقة خاصة عند منطقة البطن والحوض يعيق صعود الدم من الساقين إلى القلب مما ينتج عنه حدوث الدوالي نتيجة ضغط الملابس الضيقة على الأوعية الدموية.
5- العامل الوراثي يلعب دورا هاما في زيادة فرصة الإصابة بالدوالي .
6- عدم ممارسة الرياضة التي تنشط الدورة الدموية .
7- يمكن الإصابة بالدوالي نتيجة الضغط على الأوعية الدموية بسبب أورام البطن
8- التدخين                 
9- ارتداء الأحذية عالية الكعب 


9 خطوات لعلاج الدوالي والوقاية منها :- 

أولا : تنشيط الدورة الدموية له دور فعال في الحد من الدوالي والقضاء عليها وذلك عن طريق
1- ممارسة الرياضة حتى لو البسيطة، مثل المشي – قيادة الدراجة – السباحة – تمارين التمدد أو عن طريق بذل مجهود بقدر المستطاع عن طريق المشاركة في الأعمال المنزلية .
2- تجنب الجلوس لفترات طويلة، وتغيير وضعية الجلوس بين الحين والآخر.
3- رفع الرجلين في مستوى الكرسي عند الجلوس لفترات طويلة وذلك لتخفيف الضغط على الأوردة .
4- الامتناع تماما عن الرياضات الآتية الجري – الاسكواش – كرة القدم – التنس – الملاكمة – الجودو .

ثانياً: تدليك الساقين وذلك لتحسين سريان الدم في الأوردة، ويعتبر هذا المساج أو التدليك مفيد في علاج الدوالي والحد من آلامها .

ثالثا: مسح الدوالي بقطعة قماش مبللة بخل التفاح وتركها لمدة نصف ساعة .

رابعا: التخلص من الوزن الزائد لأنه سبب مهم في الإصابة بالدوالي نتيجة الضغط على الأوعية الدموية .

خامساً: ارتداء الجوارب الضاغطة حيث تعمل على إعادة توزيع الضغط على طول الساق وبالتالي تحسين الدورة الدموية، وينصح الأطباء بارتدائها عند الاستيقاظ من النوم وقبل النهوض من الفراش وحسب المدة التي يحددها الطبيب.

سادسا: الاستلقاء على الظهر ورفع الساقين لأعلى على وسادة مثلا، وهذا الوضع يفيد في تحسين حركة الدم وتخفيف الضغط على الاوعية الدموية .

سابعا: تناول الأطعمة الغنية بمضادات الأكسدة التي تساعد في تقوية أوردة الساقين والحد من تورمها وتمددها، وتحتوي الخضروات والفواكه الملونة على نسبة كبيرة من مضادات الأكسدة، ومن الاطعمة التي يجب الحرص على تناولها البرتقال – الفراولة- العنب الأحمر -  التوت الأحمر – التوت الأسود – الشيكولاته – برقوق – برقوق مجفف – بصل – سبانخ – كرنب – البروكلي - ذرة – باذنجان – فلفل أحمر حلو .

ثامنا: تناول المأكولات الغنية بالفلفل الحار والتوابل التي تعمل على  إذابة مادة الفيبرين التي تترسب على جدران الأوعية الدموية وتزيد من حدة الدوالي .

تاسعا: تجنب ما يلي :
1- تناول الملح الزائد في الطعام .
2- التدخين             
3- ارتداء الكعب العالي
4- الجلوس في وضع تقاطع الساقين "رجل على رجل" لان هذا الوضع يعيق حركة الدورة الدموية .
ما سبق عبارة عن خلاصة نصائح الأطباء للحد من الدوالي بل والقضاء عليها، وفي حالة لا قدر الله عدم الاستجابة يوضح لنا الاطباء علاجات آخرى منها  اللجوء إلى التدخل الجراحي لاستئصال الوريد الأساسي المغذي للساق بكل فروعه، ويوجد علاج آخر عن طريق الحقن الموضعي للدوالي والعلاج يناسب حالات الدوالي الصغيرة والسطحية .  توجد أيضا علاجات أخرى للدوالي عبارة عن أدوية يتناولها المريض لتحسين الدورة الدموية، ولكن هذه الأدوية تقلل مضاعفات الدوالي فقط على حد قول الأطباء المتخصصين .

يجب الاهتمام بعلاج الدوالي فور ظهورها لتجنب آثارها الجانبية التي تتمثل:-
1- قرح سطحية                                         
2- تورم في الأرجل
3- تغير في الجلد   
4- الإساءة للشكل الجمالي للساق، وخاصة للمرأة التي تصاب بالدوالي  بنسبة 50% التي تقل هذه النسبة عند الرجال إلى النصف .
5- الشعور بألم شديد                               
6- تضخم في حجم الأرجل

Tags

إرسال تعليق

0 تعليقات
يرجى اضافة تعليق عند الانتهاء من قراءة المقال

Top Post Ad

تابع الاتجاه نيوز على تويتر